1. التعليم

ظل التعليم منذ بداية تأسيس منظمة عبس التنموية هو الهاجس الذي يشغل بال هذه المنظمة بل كان له الأولوية ضمن اهتمامات المنظمة وضمن خططها الاستراتيجية لما له  من اثر ودور في الحد من الفقر وتعزيز التنمية البشرية لذا كان من الضروري معالجة المنظمة لهذا المرض الاجتماعي وهو الجهل وحاولت وضع تركيبة دوائية جيدة وفعاله . تستطيع به تحقيق أهدافها العامة في هذه المجال . 

ووفق خططها الاستراتيجية .. رسمت خطوات تحركاتها وفق خارطة واضحة المعالم والألوان .   

تمثلت رؤية منظمة عبس التنموية الإسهام في  دعم التعليم والقيام بدورها الذي ارتضته لنفسها في مجال عملها الإنساني في اطار الاستراتيجية الوطنية لتطور التعليم الأساسي والأهداف العالمية المعلنة بخصوص التعليم وانطلاقاً من القاعدة المعروفة (( التعليم للجميع ))

أخذت منظمة عبس التنموية على عاتقها مهمة التعليم وأرادت أن يكون  أثرا واضحاً ظاهرا للعيان .

وقد ركزت على الأماكن الأكثر حرماناً من التعليم ليس وفقا لأهواء  شخصية  أو قبيلة ولكنه منظم في أدوات دراسية وتحليل وترتيب الاحتياجات والأولويات ليتسنى لها النظرة الجيدة 

كانت الابتسامة هي من ترافق كوادر المنظمة حيثما ذهبوا واينما حلوا وثغورهم تقطر شهدا بحب المحرومين .

مدت يدها الفتية البيضاء من غير سوء لنساء الريف لتبث من خلالها في نفوسهم امل التحرر من قيود الجهل والتخلف فتنال المرأة الريفية كأقرانها حقا في التعليم وتستطيع محو أميتها وتحقق بذلك هدفها الاستراتيجي من خال تحقيق أهدافها العامة .

الهدف الاستراتيجي :   

الإسهام في تحقيق التعليم للجميع وتضيق الفجوة الجندرية في التعليم

أهداف البرنامج :

  1. تقليل التفاوت  بين الجنسين في التعليم الأساسي
  2.  زيادة معدلات الالتحاق بمراكز محو الأمية بين النساء والشباب .
  3. تعزيز تنمية الطفولة المبكرة
  4. تعزيز النهج الشامل لتطوير التعليم والمشاركة المجتمعية .
  5. توفير جودة الخدمات التعليمية المهنية العالية التي تستخدم منهجية تنمية الطفولة المبكرة
  6.  الدفاع عن حقوق النساء والأطفال في التعليم
  7. تطوير المهارات الشخصية والحياتية للنساء والشباب .

 

  1. محو الأمية :

لقد ظل دور منظمة عبس التنموية فعالا منذ تأسس ومنذ بواكير ولادتها وبزوغ فجرها الإنساني في دعم قطاع التعليم وخاصة الإناث فالمرأة هي نصف المجتمع وأساس رقي الشعوب والمجتمعات وإغفال دورها في المجتمع هو قضاء على المجتمع  برمته .

فالتفتت الى الجانب الاخر الى النساء والفتيات اللائي حرمن من نعمة التعليم في صغرهن  لتقدمة لهن على طبق من ذهب وتمسح عنهن بيدها الحانية غبار الجهل والأمية وتساهم في تقديم العلاج الأمثل والأكثر نفعاً وشفاء.

بدأت تدرس الوضع عن كثب وتقترب من خفقات قلوبهم الفرحة والحالمة بهذا النوع من التعليم .

بدأت المنظمة عملها بكل جد واجتهاد ووثقت عرى الترابط بينها وبين جهاز محو الأمية وتعليم الكبار معتمدة على ما تحمله من آمال وطموحات لا تنضب فأعدت العدة وقامت بتنفيذ  عدة مشاريع خاصة لمحو الأمية واستهدفت في رحلتها المكوكية المناطق المحرومة من التعليم والنائية ليكون ثمرة جهودها دانية القطاف لأبناء هذه المناطق

عندما استهدفت منظمة عبس التنموية العزل والمناطق المحرومة والنائية كانت نسبة الأمية فيها بين الإناث بنسبة توحي بدق ناقوس الخطر وفداحة المصيبة كانت النسبة في أعلى درجاتها (100% ) ومجتمع وبيئة تحكمه هذه النسبة لابد من العمل الدؤوب والمستمر والممنهج  والمخطط  له التخطيط السليم واستطعت من خلال برامجها المختلفة ان تخفض النسبة الأمية في تلك المناطق انخفاضا معقولاً

فتحت فصول محو الأمية وبذلك استطاعت  ان توفر المكان المناسب لحديقتها لكي تزرع فيها ما تشاء من زهور وورد وفي قرى كل من

  1. (البتارية) الردحة والقسامية  
  2. (بني ثواب ) بني المشطأ والمقفي والقفلة والمدينة عبس
  3. ( بني العضابي ) وحيش – جحرة – شوعي علي – جحفرة – قدري – كدف المهرة
  4. ( قطبة ) الدكامة وجردان
  5. ( الوسط ) ( مطولة ) درينة العليا والسفلى
  6. ( بني حسن ) المعاكفة  والمعقاب والمضبار

هذا الكم الهائل من المراكز والفصول لابد أن توفر له المعلم الكفؤ الذي يستطيع ان يدير عملية التعليم بين هؤلاء المستخفين لغيث التعليم بعد جفاف طفولتهم منه لترتوي عقولهم ولكن المعلم الكفؤ لا يمكن ان تجده دون عناء واذا وجد لابد له من التأهيل الجيد وهذا ما قامت منظمتنا الفتية والحالمة فقد قامت بتدريب ( 200) معلمة وهو عدد ضخم لكننا ستقر أعينا إذا عرفناكم عدد المستفيدين من هذه المراكز وهذا البرنامج بلغ عدد المستفيدين ( 5000 ) امرأة

وعلى هذا النحو من الوعي التام بأهمية الفكرة وضرورة إيجادها على أرض الواقع فقد تم تجريب منهجية التعلم والعمل بالمشاركة (ريفلكت )

منهجية جديدة تسعى من خلالها إلى الوصول إلى الجودة

وهذا ما حدث بالفعل فقد استطاعت منظمة عبس التنموية أن تفجر من أرض الواقع بعصاها الصادقة ينابيع الانجاز في هذا المجال فقد تم محو أمية ( 4000 ) امرأة اخريات 

على قدر أهل العزم تأتي العزائم     وتأتي على قدر الكرم المكارم

ظلت المرأة الريفية هو هدف منظمة عبس التنموية ورعايتها ومن أولويات أهداف  المنظمة وخططها الاستراتيجية ولهذا ظلت المنظمة حريصة على تلك الأهداف فواصلت العمل على توفير فرص التعليم للفتيات الريفيات المحرومات من التعليم وستقلل التفاوت بين الجنسين في التعليم وذلك من خلال برامج ومشاريع تمكين المرأة الريفية من خلال الانشطة التالية :

    1. متابعة فصلي مشروع الأمل في مدينة عبس وقرية الربوع وتوفير مستلزمات التعليم .
    2. التنسيق مع إدارة محو الأمية والرفع بأسماء المجموعات في مشروع الأمل لإدراجهم في كشوفات جهاز محو الأمية .
    3. القيام بالزيارات لمديريتي الزهرة واللحية للتنسيق مع المجالس المحلية بالمديريتين في مشروع تمكين المرأة الريفية .
    4. تنفيذ الورشة التعريفية لأعضاء مجالس مديريتي الزهرة واللحية والتحديد الأولي للمناطق المستهدفة في المديريتين
    5. فتح فصول محو أمية في كلا من :-

5.1.  مدينة عبس دير أبكر

5.2. فصلين في قرية بجرة  (الربوع)

5.3. فصلين في الجروف

5.4. فصل في المضبار

5.5. فصل في المعقاب

 

3- التعليم النظامي (الاساسي والثانوي)

انطلاقا من أهداف منظمة عبس التنموية إلى الاهتمام بالطفولة والشباب من خلال الاهتمام بالتعليم النظامي (الأساسي والثانوي) للمساهمة في تحسين وتطوير العملية التعليمية لذلك كان للمنظمة دور في دعم  الكثير من الانشطة وبرامج التدريب والتأهيل  والخدمات التعليمية فيما يخص كادر التعليم النظامي الحكومي بالإضافة لدعم وتأهيل عدد من المدراس ودعمها بالمعدات والادوات التعليمية سوى منها ما يخص المدرس او الطالب بحسب الاتي:  

      1. دعم مدرسة الفرقان بعبس في حفل تكريم المعلم .
      2. توزيع الحقيبة المدرسية في ثمان مدارس في مديرية عبس  بعدد 1545 طالب وطالبه موزعة على المدارس التالية :
  • (الفرقان
  •  
  • الثورة- المضبار بني حسن
  • عمر بن الخطاب بحره
  • درينه السفلى
  • مدرسة القادسية بالمقفى
  • مدرسة حماة الوطن دبن بني عضابي )
      1. دورة تدريبية على التثقيف الصحي واستهدفت عشرين معلم ومعلمة .
      2. دورة تدريبية في الإدارة التربوية استهدفت خمسة وعشرون من مدراء المدارس والموجهين.
      3. التحسينات الصغيرة لمجمع التربوي بمدينة عبس .
    1. توزيع الزي المدرسي على الطالبات اليتيمات بمدرسة الشعب بمدينة عبس
    2. توزيع كسوة العيد على الطالبات اليتيمات ببني مطر - محافظة صنعاء.
    3. توريد وتركيب منظومة طاقة شمسية لمدرسة الامام البخاري في البداح الشرقي في بني حسن
    4. توريد وتركيب واصلاح نوافذ المنيوم مدرسة الفرقان بمدينة عبس
    5. بناء ثلاثة فصول انتقالية بعقم الشامي
    6. استكمال بناء فصلين دراسيين في مدرسة الطيب بالكدمه
    7. بناء ثلاثة حمامات في مدرسة الشعب مدينة عبس